شهيد وعشرات الإصابات في الضفة عقب مواجهات مع الاحتلال

استشهد شاب فلسطيني فجر الأربعاء بعد إطلاق النار عليه بزعم تنفيذه عملية طعن على مداخل مستوطنة شمال الخليل، ليرفع عدد الشهداء في الضفة منذ صباح الأمس لثلاثة.

 

وأوضحت مصادر صهيونية: "إن الشهيد تمكن من الوصول إلى مداخل مستوطنة كرمي تسور المقامة على أراضي المواطنين في بلدة بيت أمر شمال الخليل، وقام بالترجل منها وطعن حارس المستوطنة، قبل أن يطلق حارس آخر النار عليه.

 

ووصفت حاله الحارس "المستوطن" بالطفيفة نقل على إثرها لمستشفى "تشعاري صديق" بالقدس بحسب الإعلام الصهيوني.

 

هذا، وارتقى شهيد الثلاثاء وأصيب 110 آخرين برصاص الاحتلال بينهم 6 إصابات خطيرة، إثر مواجهات عنيفة بين المواطنين وقوات الاحتلال "الإسرائيلي" في مدينة نابلس بعد اقتحام قوات كبيرة من جيش الاحتلال للمدينة بحثاً عن منفذ عملية ارئيل البطولية.

 

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية، أعلنت استشهاد الشاب خالد وليد التاية من عراق شرق مدينة نابلس، فيما أكدت إصابة نحو 50 مواطناً برصاص الاحتلال بينهم 6 إصابات في حالة الخطر.

 



عودة للرئيسية