لافروف وظريف يبحثان هاتفياً الوضع في سورية

هاتفَ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الجمعة، لبحث الوضع في سورية، وسبل تسوية النزاع على أساس القرار الأممي 2254

 

وذكرت الخارجية الروسية في بيانها بهذا الخصوص أنه "عشية عقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي، واصل الوزيران تبادل الآراء حول الوضع في سورية، مع التركيز على البحث عن سبل للتسوية السياسية في هذا البلد، على أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وبرعاية الأمم المتحدة".

 

وكان الوزير الإيراني، زار موسكو يوم 10 كانون الثاني الجاري، إذ تصدرت مباحثاته مع وزير لافروف موضوع التحضير لمؤتمر الحوار الوطني، المزمع عقده في مدينة سوتشي الروسية نهاية الشهر الجاري، والذي من المقرر أن يحضره ممثلون عن الحكومة السورية ومختلف أطياف "المعارضة".

 

ويهدف الاجتماع في سوتشي، إلى المساعدة على إطلاق مفاوضات مباشرة بين الأطراف السورية، وبدء عملية إعداد دستور جديد وإجراء انتخابات في سورية.

 



عودة للرئيسية