تعزيزات لجيش الاحتلال في الضفة وغزة تحسباً لمواجهات

قالت مصادر إعلامية :"إن جيش الاحتلال نشر أعداداً كبيرة من قواته في الضفة الغربية، وصعّد تهديداته للفلسطينيين تحسّباً لتظاهرات اليوم الجمعة وسط قلق من تدهور الأوضاع.

 

وأكدت وسائل إعلام "إسرائيلية"، أن جيش الاحتلال عززّ قواته في القدس والضفة والسياج الأمني مع قطاع غزة تحسّباً لاندلاع مواجهات مع الفلسطينيين.

 

وتأتي تعزيزات جيش الاحتلال، بعد ساعات من استشهاد شابين فلسطينيين الأول هو علي قينو بعد إصابته برصاصة في رأسه اثناء مشاركته في التصدي لاعتداءات  الاحتلال في عراق بورين بنابلس، والثاني  أمير أبو مساعد برصاص الاحتلال في غزة، في حين أصيب إثنان أحدهما في حال الخطر جرّاء إطلاق قوات الاحتلال النار عليهم في غزة.

 

تجدر الإشارة  إلى أنّ مواجهات العنيفة اندلعت أمس الخميس، إثر إغلاق جيش الاحتلال الطرق بالمكعبات الأسمنتية، ومنع حركة التنقل بين المدينة.

 

هذا وكان جيش الاحتلال فرض منذ مساء الثلاثاء حصاراً مشدداً على قرى مدينة نابلس، بعد مقتل مستوطن برصاص المقاومين وانسحابهم من المكان بسلام.

 



عودة للرئيسية